SHARE

الضغط المتزايد من المستهلكين لتقلل كمية السكر في المشروبات الغازية – والذي كان مهدد لوقت طويل لصناعة المشروبات – قد اظهر نتائج ربحية لشركة كوكا كولا وهو مالم يكن متوقعا
وكاستجابة على النفور المتزايد للمحليات من قبل للمستهلكين، فإن الشركة تقدم زجاجات وعلب أصغر- وهو ودفع المزيد للحصول علي منتج اقل كمية – وتقول شركة كوكا كولا ان التحول في الواقع يزيد من عملية المبيعات، ودعمت نتائج الربع الثالث للشركة يوم الاربعاء تلك الثقة. فقد حطمت الإيرادات كل تقديرات المحللين

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات “جيمس كوينسي” في مقابلة له مع تلفزيون بلومبرج “اننا يمكن أن نزيد إيرادات هذا العمل وتقليل كمية السكر ومساعدة هؤلاء الناس الذين هم بحاجة لجعل السكر تحت السيطرة ”
وتمتلك الشركة 200 صيغة جديد تحت التطوير والتي تهدف للحد من كمية السكر من منتجاتها الحالية. والآن توجد فانتا وسبرايت مع سكر أقل 30 في المئة على الرفوف في المملكة المتحدة، وقد تم عرض نسخة جديدة، أكثر شعبية من كوكا كولا زيرو في العديد من الأسواق

8944343810078
زيادة المبيعات
اظهر الاستراتيجية الجديد بعض النتائج. فكوكا كولا حققت مبيعات من 10.6 مليار دولار، أكثر من متوسط توقعات المحللين وهي 10.5 مليار دولار. ارتفع حجم المبيعات للمشروبات غير الغازية ب 3 في المئة في الربع الأخير

highres_435203540

وبلغت الأرباح 49 سنتا للسهم الواحد، باستثناء بعض البنود. ويقدر المحللون 48 سنتا، في المتوسط. وتوقعت الشركة ومقرها أتلانتا زيادة أرباح المبيعات لهذا العام.
وارتفعت قيمة السهم ب 0.3 في المئة الى 42.66 $ في 12:30 في نيويورك.
عانت شركة كوكا كولا، بيبسي كولا ومجموعة دكتور بيبر سنابل من انخفاض حجم المبيعات في السنوات الأخيرة، حيث قام المستهلكين بتجنب المشروبات السكرية.