SHARE

إتحاد المصارف العربية ينظم مؤتمراً حول الإستثمار فى فلسطين

 

ينظم إتحاد المصارف العربية مؤتمراً فى نهاية الشهر الحالى فى الأردن بهدف التعريف بالفرص الإستثمارية فى فلسطين ،وتعريف المستثمرين الفلسطينيين بالفرص الإستثمارية المتاحة وبالإتحادات العربية والشركات من أجل تسهيل التعاون فيما بينهم.

الإستثمار في فلسطين على جدول أعمال إتحاد المصارف العربية:

تم تأسيس إتحاد المصارف العربية تحت مظلة جامعة الدول العربية فى 1974م لخدمة وتنسيق التعاون المشترك بين الدول العربية ،تحت مظلة المنظمة العربية للتنمية الإدارية،ويتواجد المقر الرئيسى للإتحاد بالعاصمة اللبنانية “بيروت” ،ويوجد له العديد من المكاتب الفرعية فى عدة دول منها مصر والسودان والأردن،ويضم الإتحاد أكثر من 320 مؤسسة من أبرز المؤسسات المالية والمصرفية مما يجعله من أكبر التجمعات المالية والمصرفية في المنطقة العربية ، ويسعى إتحاد المصارف العربية إلى دعم وتوطيد الروابط بين المصارف العربية لتحقيق المصالح المشتركة بينهم ، وتطوير العمل المصرفى والمالى بكل انواعه من أجل دفع عجلة التنمية فى المجتمعات العربية ،وبالتالي العمل على تنمية إقتصادية شاملة في المجتمع العربي.

والجدير بالذكر أن إتحاد المصارف العربية قد أعلن عن عقد مؤتمر حول الإستثمار فى فلسطين ،خلال إفتتاح المؤتمر السنوي للإتحاد فى بيروت تشرين الثاني الماضي، وأعلن الإتحاد أن ذلك المؤتمر سيكون بالتعاون مع جمعيتى البنوك فى فلسطين والأردن، وتحت رعاية محافظ سلطة النقد الفلسطينية “عزام الشوا” ومحافظ البنك المركزي الأردني الدكتور “زياد فريز”.

ومن جهته،أعلن إتحاد المصارف أن المؤتمر سيتم عقده فى الاردن فى منطقة البحر الميت ، وخلال الفترة من 30 – 31 يناير 2017 ، والهدف الأساسى للمؤتمر هو تعريف المستثمرين الفلسطينيين بالفرص الإستثمارية فى فلسطين ، وأوجه التعاون المتاحة للمستثمرين الفلسطينيين فيما بينهم وبين الشركات والإتحادات العربية ، وسوف يكون هذا المؤتمر تربة خصبة للتعرف على مزايا البيئة الإستثمارية الفلسطينية ، مزاياها وعيوبها ، وسيكون حجر الأساس فى عملية التطوير وبناء البنية الإستثمارية فى فلسطين.

وعلاوة على ذلك ،سيكون واقع الإستثمار الفلسطينى على أولوية أطروحات  ذلك المؤتمر،وسيكون لمحفزات الإستثمار الداخلى فى فلسطين دور جوهري فى محاور المؤتمر،كما ستكون للعلاقات الإقتصادية لفلسطين مع الدول المجاورة نصيب كبير خلال المؤتمر ،كعامل مهم لجذب الإستثمارات الخارجية،ولم يغفل الإتحاد عن تناول محور هام جداً لتنمية القطاع الإستثمارى فى فلسطين ألا وهو تحديث وتنمية القطاع المصرفى والمالي فى فلسطين ،ودور المصارف فى تعميم الخدمات المالية وتيسير العمليات الإستثمارية.