SHARE

تنتشر المخدرات فى الاونة الاخير ةبشكل كبير جدا وتسيطر المافيا على جزء من تجارة المخدرات حول العالم مما يؤدى الى وصول الشباب وهى الفئة المستهدفة من تجار المخدرات وتختلف انواع المخدرات فى العصر الحديث وفقا للتكنولوجيا الحديثة فمنها ما يكون على شكل طابع بمجرد ان يلمس جلد الانسان يتحلل الى الجسم وتنتشر المادة المخدرة فى جسم الانسان وهناك ما يكون على شكل حلوى حتى لا يكشفها رجال الشرطة المخدرات بشكل عام مضرة جدا بالصحة وتؤدى فى معظم الاحيان الى الادمان وذلك ما يعصب ان يعالج منه الا بعد فترة طويلة يبدأ الامر فى تجربة احساس النشوى التى يرها الشباب فى عين زملائهم اثناء تناولهم للمخدرات تبدأ بتجربة ثم تعاطى خفيف للغاية فى المناسبات والتجمعات التى تتم بينهم وبعد ذلك تنتقل تعاطى المخدرات الى مرحلة اخرى وهى بداية الادمان ومن هنا تبدأ المشكلة الحقيقية لانه فى حالات كثير يموت الفرد اثر تعاطيه كمية كبيرة من المخدر لان الكمية المعتادة اصبحت لاتؤثر فى جسم الانسان المدمن يبدل من المكونات الكيميائية فى جسم الانسان وبعد ذلك يبدأ جسمه فى الاخذ على الكمية المتعاطاه ولا يفرز الجسم المواد التى يحتاجها الانسان ويعتمد الجسم على المواد التى يتعاطها الفرد لانها اسرع فى ان يستفيد منها الجسم يحاول الشباب الذهاب فى رحلة ممتعه عن طريق تعاطى المخدرات لكن للاسف ينتهى بهم الامر ان يصبحوا مدمنين او صغار تجار المخدرات او الموت فى حالة تعاطى كمية اكبر من المعتادة للجسم تؤدى الى الموت الفورى للفرد ومن اشهر انواع المخدرات الكوكايين تنتشر بنسبة كبيرة فى انحاء العالم حيث بلغت مبيعات السنة الماضية منها حوالى مليار دولار

أمريكا اللاتينية والأزمة:

وهنا اتجهت حكومة كوبا وهى اشهر دولة فى اتجار مخدر الكوكايين الى تنشيط البلاد للبحث عن تجار هذا المخدر السام الذى يؤدى الى الادمان على الفور وليس من تكرار تعاطيه وقد صرحت مكافحة المخدرات انها ضبط 320 طن فى العام الماضى وكانت كيمة كبيرة للغاية مما ادى الى قرار رئيس الشرطة الى زيادة فرق البحث عن المخدرات حتى وصلت الى 450 من رجال الشرطة وقد ضبطوا 13 طن من الكوكايين والتى تكون اكبر شحنة مخدرات ضبطت هذا العام وقد قدرت هذه الشحنة بحوالى 370 مليون دولار وبهذا ترتفع اجمالى ما ضبط هذا العام الى 365 طن زيادة عن العام الماضى ب 45 طن فى انتاج مخدر الكوكايين ويجب على حكومات الدول الاخرى اتخاذ الحذر والتدابير الامنية للمحافظة على بلادها من المخدرات