SHARE

حماس تقدس وحدة العرب وفلسطين هي الأم

 

حماس أحد المنظمات القوية في المنطقة العربية التي تناضل من أجل القضية الفلسطينية وتدافع عنها. اليوم تؤكد بأن الوحدة في فلسطين مقدسة وأن على كل العرب صد أي محاولة تفرقة أو عدوان. صرّح محمود الأزهر الناشط والمتحدث باسم حركة حماس في خطبة الجمعة الماضية بقدرتهم على مساعدة وطلب العون من أي أحد ليساعد في تحرير فلسطين

حماس لن تقبل بأي مفاوضات أو تسويات في غير صالح فلسطين

في خضم الحديث الذي تناوله المتحدث الرسمي باسم حركة حماس بأن فلسطين لن تقبل بأي تسويات أو مفاوضات لا تصب في صالح فلسطين ولا تؤدي الى تحرير فلسطين والدفاع عن ممتلكاتها وأراضيها. وأكد بأن الوحدة والبعد عن تفرقة الصفوف بين المسلمين هي أهم ما يمكن التمسك به وهي أحد العوامل التي يفقدها العرب وستساعد حتماً في فك الأزمة الفلسطينية وتحرير أرضهم من يد إسرائيل

كما جاءت تحذيرات الأزهر واضحة وصريحة لإسرائيل في منعها من المساس أو تخريب المسجد الأقصى وأن ذلك سيشعل فتيل الحرب من جديد كما أوضح بأن مصطلح الضفة الغربية وغزة مصطلحات لا تمت لفلسطين بصلة. فلسطين أرض واحدة وبلد واحد ولا حق لإسرائيل فيها

الجدالات القائمة مؤخراً بين إسرائيل وحماس على أشدها وهي عن الشكاوي التي أقامتها حماس على إسرائيل عن تركيب كاميرات المراقبة في الشوارع وعند البيوت في بعض المدن الفلسطينية لا زالت في تزايد، حيث تتداول حماس أن كاميرات المراقبة الموضوعة في بعض المدن الفلسطينية لأهداف الأمن والحماية التي تدعيها إسرائيل بدت مصدر قلق و ضجر لسكان المنطقة. إسرائيل تقول بأن هذه الكاميرات وضعت لمراقبة الاتصالات والتحركات الإرهابية في فلسطين وأنها ما وضعت الا لسلامة وحماية المواطنين مؤكدة بأن كافة الاعتقالات مؤخراً واحباطها للعمليات الإرهابية كانت بفضل وجود هذه الكاميرات ولا نية لها في ازالتها

وأخيرا المبدأ الذي تناضل من أجله حماس هي الوحدة العربية والتكاتف بين الشعوب معتقدة بأن تقديس الوحدة والسعي في تكاتف الأمة العربية سيكون السبب الوحيد لذي سيجعل من فلسطين حرة وتعود ممتلكاتها وأراضيها لأهلها