SHARE

الرئيس الإسرائيلي يطلب التدخل مجددا لتحرير جنود إسرائيل

ذكرت أحدى الصحف الفلسطينية الشهيرة  أن الرئيس الإسرئيلي رؤوفين ريفيلن  يرغب  في التوجه مره أخرى للرئيس التركي أردوغان وذلك لطلب التدخل لدى حركة حماس في قطاع غزة ومن اجل إعادة جنودهم الأسرى

وقد نقلت الأذاعة الإسرئيلية صباح اليوم عن رؤوفين ريفلين الرئيس الإسرائيلي وقوله أنه سبق و تحدث حول ذلك الموضوع من قبل مع الرئيس التركي أردوغان خلال المفاوضات السابقة مع تركيا ، وذلك لأستئناف العلاقات الثنائية ، وذكر أيضًا خلال اللقاء انه ينوي تقديم ذلك الموضوع مرة أخرى للسفير التركي الجديد وأنهم لديهم أوراق معتمدة خلال الأسابيع القريبة القادمة

ومن أهم واخطر ما ذكره الرئيس الإسرئيلي ريفيلين هو تأكيده على أن هناك علاقات أقتصادية متينة وقويه تربط الأقتصاد التركي بالأقتصاد الإسرئيلي وهذه العلاقة الأقتصادية تحتم تلبية المصالح المشتركة بين البلدين من قبل اردوغان وريفلين

وقد ذكر في لقاءه اليوم أن كتائب القسام للجناح العسكري لحماس قد نشرت في الشهور القليلة السابقة صور لاربعة جنود إسرائيلين وهما شاؤول أرون وهادار جولدن وهما ذات أصول أجنبية ، والجندي  أباراهام منغستو وهو من أصول أفريقية ، وهاشم بدوي السيد وهو من أصول عربية وهي ترفض بشدة الكشف عن أي تفاصيل حول هؤلاء الجنود الأربعة دون ثمن

لذلك قرر الرئيس الإسرئيلي البحث مرة اخرى في أمر هؤلاء الجنود مع الرئيس التركي أردوغان ، حتى يقوم بالبت في الأمر والوصول لحل مع حماس لتخليص هؤلاء الجنود من أيدي حركة حماس قائلاً: سنثير مجدداً ملف جنودنا في غزة مع أردوغان وأخيراً صرح بأنه لن يترك هؤلاء الجنود بيد حماس مهما كلف الأمر ومهما كان الثمن

و قال الرئيس الاسرائيلى : حتى وان كانت حماس تخفي الجنود عن الأعين فسوف أتوصل لحل يفك أسرهم من ايدي  حماس ، ولكن رفضت حماس بشده التصريح لأي جهة إسرئيلية عن اي أخبار تخص هؤلاء الجنود الأربعة ، لذلك لجات أسرائيل لتركيا لتتدخل حول ذلك الشأن