SHARE

قتلى ومصابين نتيجة إنهيار نفق فى غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مساء الأربعاء عن وفاة شابين من أفراد كتائب عز الدين القسام وذلك نتيجة إنهيار نفق للمقاومة  شرق مدينة غزة ،و ذكرت كتائب القسام أسماء الشهيدين وهما : رامي منير العرعير (27 عاماً) من مسجد “بسيسو”، وإسماعيل عبد الكريم شمالي (24 عاماً) من مسجد “المرابطين”، و كلاهما من حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

و ذكر شهود عيان أن النفق كان بداخله خمسة أفراد من عناصر القسام عند انهياره و قد تم انتشال جثتى رامي العرعير و إسماعيل عبد الكريم ليلة أمس ومازال البحث مستمرا عن الثلاثة الآخرين

يذكر أن كتائب عز الدين القسام كانت قد أعلنت من قبل عن استشهاد 18 فرد من عناصرها منذ بداية عام 2016 نتيجة حوادث انهيار أنفاق المقاومة فى مناطق مختلفة من قطاع غزة ، و تواصل حماس التى تسيطر على قطاع غزة حفر الأنفاق منذ تسع سنوات و قامت باستخدام بعضها فى شن هجمات خلال الحرب الأخيرة التى قامت فى 2014 . و عادة ما تطلق الفصائل الفلسطينية المسلحة لفظ “مهمة جهادية” على ظروف استشهاد أحد عناصرها خلال خطأ أثناء التدريبات المسلحة أو أثناء حادث عمل .

وقال القسام عن وفاة الشابين ” ليغادرا دنيانا وما غيرا أو بدلا ولا تخاذلا أو تقاعسا، بل نذرا نفسيهما لله مجاهدين حتى لقيا الله على ذلك، نحسبهما من الشهداء والله حسيبهما ولا نزكيهما على الله ” . كما أثنت الكتائب على نفسها قائلة أن مقاتليها لا يعرفون معنى الراحة أو القعود فصمتهم ما هو إلا جهادٌ وإعدادٌ لطالما رأى العدو ثمرته في ساحات القتال، فهم من التصنيع إلى التدريب إلى حفر أنفاق المقاومة إلى المرابطة على ثغور الوطن، فهى سلسلة جهادية مشرفة و نور الأمل تجاه النصر القادم بإذن الله.

 

أيضا أعلن الناطق باسم وزارة الصحة أشرف القدرة انه أصيب ثالث في حادث عرضي شرق مدينة غزة أمس .