SHARE

إستمرار جهود الأونروا لمساعدة اللاجئين رغم قيود الإحتلال على موظفيها

تسعى منظمة الأونروا ؛المختصة بشئون اللاجئين الفلسطينيين على إغاثة اللاجئين الفلسطينيين من قيود وعوائق الإحتلال التى تزداد يوماً بعد يوم،وقد حذرت وكالة الأونروا أكثر من مرة من إستمرار الحصار الإسرائيليى على قطاع غزة ومن مدي تأثيره الذي إمتد ليشمل حتى موظفيها وخدماتها.

دور منظمة الأونروا رغم الحصار:

قال مدير عمليات مؤسسة الأونروا الدولية لإغاثة اللاجئين الفلسطينيين، بو شاك، إن “الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة، للعام العاشر على التوالي، طال مؤخراً، حركة موظفي وكالته، محذراً من خطورة الوضع الإنساني، في غزة المتدهور”.، وأسرد حديثه موضحاً أن “العام الماضي كانت عملية تنقل الموظفين عبر معبر بيت حانون إيرز، شمالي القطاع، أكثر مرونة من الوضع الحالي، إذ منعت إسرائيل مؤخراً، الموظفين من السفر”، مشيراً إلى أن السلطات الإسرائيلية أبلغتهم أن منع الموظفين من التنقل، يعود لأسباب أمنية.

حيث اوضح مدير عمليات مؤسسة الأونروا الدولية ان سياسة الحصار الإسرائيلي هي بمثابة مشكلة عامة فى قطاع غزة ،فلم تؤثر تلك المشكلة على اللاجئين وكفي ،بل أمتد أثرها لموظفي الأونروا حيث أشار سيادته إلى القيود الجديدة الذي قام الإحتلال بفرضها على الإستيراد من الخارج ،مشيراً إلى المواد الموجودة على القائمة ذات الاستخدام المزدوج ،وبذلك فإن  الوضع فى غزة يزداد سوءاً ،فنسبة ابطالة تزداد ،وذلك بخلاف مشكلة المياة المعضلة الكبيرة التى تواجه القطاع ،ومشكلة الكهرباء،ومشكلة الإنتقال من وإلى قطاع غزة ،ومشكلة البنية التحتية المدمرة بالكامل.

ومن جهه أخري سلمت الهيئة التنسيقية لإحياء ذكرى النكبة لمفوض “أونروا” بيير كرهينبول رسالة  بعنوان “للاجئين مطالب عادلة وإنسانية “باللغتين العربية والإنجليزية، تضمنت عددًا من مطالب اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة،وقد طالب اللاجئين من خلال تلك الرسالة الأونروا بتوفير عدة مطالب لهم ،وتمثلت تلك المطالب فى مجالات عمل واختصاص “أونروا” تمثلت في التشغيل، والإعمار، والتعليم، والصحة، والإغاثة، وضمت توقيع أكثر من 20 مؤسسة وهيئة ،ووضح اللاجئين فى تلك الرسالة للأونروا أن تلك المطال لا تغني عن المطلب الأساسي وهو الحرية ،والجدير بالذكر هو تأكيد اللاجئين أن منظمة الأونروا تسعي لحل مشكلاتهم ولها دور مهم جداً في خدمتهم.

ومن جانب الجهود التى تبذلها منظمة الأونروا ،فقد تمكنت منظمة الأونروا من توزيع ما يزيد عن 461,234 دولارا أمريكيا للإيواء في قطاع غزة،فقد اعلنت الأونروا أمس فى بيان صحفى أنه تم بالفعل توزيع حوالى (237,412 دولارا) لإعادة الإعمار، و(223,822 دولارا) لأعمال إصلاحات الأضرار البالغة،وأكدت الأونروا أنها ستعمل على توصيل دفعات نقدية خلال ذلك الإسبوع لحوالى 63 عائلة من عائلات اللاجئين الفلسطينيين وذلك في أنحاء مختلفة من قطاع غزة،وذلك وفقاً لسلسلة الخدمات التى تقدمها الأونروا لللاجئين .