SHARE

قامت اللجنة العربية الداعمة للقدس و للأراضيي الفلسطينية في نيويورك, بإجتماع جمعما بين الممثلين العرب فيما بينها من أجل القيام بخطوة حاسمة و شديد للضغط على لوليات المتحدة الامريكية حتى تتدخل حكومتها في منع الحكومة الاسرائيلية من تنفيذ اخر مخططاتها الاستعمارية و التي تأتي من ضمن خطة طويلة الأمد تهدف الى بناء أكثر من خمسين ألف مستوطن فوق الاراضي الفلسطينية الخاصة , و تهجير اصحابها من بيتوهم و تدميرها , حيث ان المرحلة الاولى من تنفيذ هذه الخطة قد بداء مسبقاً في هذا الاسبوع ,  وبالفعل بدأت الجرافات الاسرائيلية بتدمير بيوت عائلات عرب 48 من أجل بناء المستوطنات عليها , قائلة ان هذه البيوت لا تمتلك تصريحا و اذناً للبناء.

ولم تكن هذه اللجنة هي الوحيدة التي تطلب بفرض العقوبات و الضغط على الحكومة الاسرائلية , قد اجتمع افراد و ممثلي الجامعه العربية مع مجموعة من وزراء الخارجية للدول العربية من أجل البحث في كيفية الوقوف ضد القرارات الاسرائيلية الاخيرة و منعها من تطبيق هذه الخطة.

كما شاركت مجموعة من المنظمات الانسانية في عقد المؤتمرات و الاجتماعات للوقوف على اخر التطورات في فلسطين و مناقشة كيفية الضغط على اسرائيل من أجل منعها من بناء المستعمرات , و طرد الفلسطينيين من اراضيهم , و هدم بيتوهم من غير حق.

ومن جانب اخر شهدت الحكومة الاسرائيلية نقداً واسعاً جداً بعد ان قامت بمنع الكثير من الفلسطينيين المسيحيين المشاركة في احتفالات عيد المسيح في مدينة رام الله .