SHARE

خاطب الرئيس الفلسطيني مساء أمس الجمعة في حوار له وحذر من الاثار السلبية جراء نقل موقع السفارة الأميركية  من تل أبيب إلى  القدس الفلسطينية.

وقال الرئيس الفلسطيني “لقد سمعنا الكثير من القرارات التي تتعلق بنقل موقع السفارة الأميركية الى القدس, ونحن نأمل أن لا يتم ترجمة الأمر الى واقع,  وأن لا يتم تطبيقه وإذا تم بالفعل فإن مرحلة السلام  في منطقة الشرق الأوسط  بكملها وحتى عملية  السلام في جميع انحاء  العالم سيواجه مأزق لن يتم الخروج منه  “.

وقال ايضاً في واحدة من  التصريحات  التي نقلتها واحدة من الوكالات الرسمية  في فلسطين من خلال مشاركته في احتفالات رأس السنة الجديدة حيث قال “نحن نوجه كلامنا الى من صرح بهذا الأمر و هو الرئيس الأميركي  الجديد “ترامب” نحن ندعوك أن تقوم بزيارة الى فلسطين والى منطقة بيت لحم حتى تقوم بالتراجع عن القرار الذي صرحت به اثناء حملتك الانتخابية”.

واضاف “أن أي تصريح أو قرار مشابه من الممكن ان يعطل أو يقوم بتغيير الوضع الامني في القدس هو خط أحمر لا نقبله كحكومة أو كشعب فلسطيني بأجمعه.”

وكان الرئيس الامريكي “ترامب” قد قال في أكثر من خطاب اثناء حملته الانتخابية ,اصراره على نقل السفارة الأميركية من مدينة تل أبيت الى منطقة القدس.

فيما يرى الرئيس الفلسطيني “عباس” ان الكثيرين قد وعدوا بذلك من قبل و لم يفعلوا شيئاً, ولعى الارجح سيكون الأمر مماثلا مع الرئيس الامريكي الجديد.