SHARE

صرح السيد ” فوزي برهومة” و هو المتحدث الرسمي بإسم منظمة ” المقاومة الفلسطينية” في مساء أمس الثلاثاء, أنه متعجب جداً من موقف حركة فتح الذي وصفه بانه غير وطني و خالي من المسؤولية تماماً, وذلك عقب قيام أعضاء الحركة ب إنتقاد و النيل من المشاريع التي تقوم بها دولة قطر , و تركية من اجل إعادة اعمار مناطق الدمار في قطاع غزة , و المساهمة في حل مشكلة الكهرباء التي يعاني منها الشعب الفلسطيني.

وقال : ” غن حركة فتح تتعمد أن تعطل جميع المشاريع التابعة لقطر و تركيا, وغيرها من الدول التي تساعد الشعب الفلسطيني, خاصة في قطاع غزة والتي تهدف الى تخفيف معاناة الفلسطينيين و المساهمة لو بدزء بسيط في إعادة بناء البيوت التي هدمها الاستعمار, هذا اضافة الى التهجم و الاداعاءت التي غنصبت من احد ممثلي حركة ” فتح” ضد ” السفير العمادي” وتم إتهامه بالكذب و الخيانة, علناً في المنابر العامة و الاعلام الخاص بالحركة.

ومن جهته شكر ممثل حركة “المقاومة الفلسطينية” شكره الكبير لدولة قط و تركيا, على الجهود التي يتم إبذالها في فلسطين لتقديم الدعم و المسانده للشعب الفلسطيني, اضافة الى تدخل السفير القطري و بدء التخطيط لمشاريع دعم الطاقة الكهربائية في قطتع غزة .

وأكد في نهاية الحوار الصحفي انه يرفض تماماً ما يقوم به اعضاء حركة ” فتح” لانهم بذلك يتعمدون التضييق على مواطنين القطاع , و المساهمة في سوء احوالهم أكثر و اكثر.