SHARE

ذكرت مصادر من البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي قد أمر بإبقاء السفارة الأمريكية في تل أبيب وذلك قبل يوم واحد من إنتهاء صلاحية أمر تأجيل القرار , في يوم أمس الاربعاء.  التوقيع على هذا القرار يعني أن يتم تأجيل أمر نقل السفارة الامريكية الى القدس الى اجل غير مستوى , بالطبع لم يقم الرئيس الأمريكي بإلغاء النقل حيث ان ذلك سيضر بسمعته كونه وعد بالأمر اكثر من مرة خلال حملته الإنتخابية , لكن أمر التأجيل لن يضره كثيراً في حال قام بالتركيز على قضايا هامة اخرى مثل السعي لجمع الطرف الاسرائيلي – الفلسطيني على طاولة المفاوضات .  قضية نقل السفارة , التي تحلم بها اسرائيل وترى فيها إعترافاً رسمياً بان القدس عاصمة اسرائيل , وتخشى منها فلسطين , ليست بالجديدة ,ففي عام 1995 قام الكونغرس الأمريكي بالمصادقة على قانون لنقل السفارات, ومنح رئيس الدولة صلاحية التأجيل في حال كانن للامر علاقة ب الأمن القومي , أسلاف الرئيس الأمريكي الحالي الثلاثة – منذ عهد كلينتوب , بوش الإبن و الاخير أوباما – إستخدموا حق التأجيل مراراً و تكراراً, ليعود ترامب بإستخدامه مجدداً. إلا ان لقرار التأجيل مدة معينة في حال لم يقم الرئيس الحالي بالتوقيع عليه ستباشر الحكومة الأمريكية بإجراءات النقل على الفور, والتي ستنتهي بالمناسبة في 1 من شهر يونيو.

في نفس الصدد, ذكر مصدر مسؤول في البيت الأبيض مساء يوم الأربعاء ان الرئيس ترامب لا يزال حتى الآن مؤيداً لخطوة النقل لكنه من جهة اخرى يريد بدفع الأمور لصالح تجديد مفاوضات السلام في المنطقة و يخشى من ان يؤثر أمر النقل على الخطوة حيث أنها بكل تاكيد ستشعل غضب الشارع الفلسطيني. وذكر مسؤول آخر أن قرار توقيع ترامب على قرار التأجيل ليس نهائي وأن أوراق معاملة نقل السفارة  الى القدس أو ابقائها في نل ابيب نقلت الى الرئيس في إنتظار الموافقة .مشيراً انه في حال لم يقم ترامب بنقلها في الوقت الحالي سيقوم بذلك مستقبلاً. وأشار المسؤول أن هذه الخطوة بالفعل قد تكون ضد عملية السلام في المنطقة , لا سيما ان تعريف السفارة في المصطلح الدبلوماسي و الدولي هو المكان الذي تتخذ منه حكومة الدولة مقراً لها عادة, مشيراً ان اسرائيل تمتلك بالفعل العديد من المسؤسسات و الوزارات الرسمية لها في القدس. وسيكون لأمر النقل دعماً مباشراً لاسرائيل و رفضاً صريحاً لأحقية الشعب الفلسطيني .

هذا ويعتبر اليوم الخميس اليوم الفاصل في تقرير المصير الفلسطيني – الاسرائيلي في القدس حيث على الرئيس الأمريكي الحالي ان يجدد أمر تأجيل النقل ” الذي يصادف اليوم ” أو ان يصادق على قرار النقل.

من جهة اخرى, اصيبت في صباح اليوم الخميس فتاة فلسطينية بجروح بالغة بعد أن زعم احد جنود الاحتلال محاولتها لتنفيذ عملية طعن بحق احد الجنود غرب جنين , اصيب الجندي الاسائيلي بجروح متوسطة بينما الفتاة حالتها الصحية حرجة. وذكرت المصادر ان الفتاة قد طعنت الجندي بالفعل بإستخدام ” سكين” كان بحوزتها في مستوطنة ” ميفو دوتان” .