SHARE

في ظل القرارات الاسرائيلية الاخيرة و التي تمت مبدئياً الموافقة عليها من قبل الكينيست , تقوم اسرائيل بحملة مداهمات و اعتقالات واسعه لمختلف مناطق فلسطين المحتلة .

وقال بعض الشهود من مواطنيين الضفة الغربية , ان الشرطة الاسرائيلية وبعض قوات الجيش الاسرائيلي قاموا صباح يوم الخميس بمداهمات مجموعة من المنازل في نابلس واعتقلت أكثر من عشر اشخاص في نفس الحي , الواقع في منطقة بلاطة في نابلس , مع مداهمة أحد المحلات التجارية كذلك و حصول بعض المواجهات الكلامية بين الجيش الاسرائيلي و مجموعة من الشبان , الا ان الامر لم يتطور بينهم .

في قلنديا , تم إقتحام القرية من قبل مجموعة كبيرة من الجيش الاسرائيلي واعتقال خمسة شبان من محطة لغسيل السيارات , وذكر أن هذه المغسلة تعود الى احد الافراد الذي تم اعتقالهم سابقاً في نفس يوم الخميس وهو مصطفى بدرية ,  جرى مداهمة منزله و تفتيشه بدقة قبل اعتقاله و تفيش محطه الغسيل خاصته .

وبعد مجموعة من الاعتقالات في قريبة قلنديا , تم وضع عدد من الحواجز التي تقوم بتفتيش كل فرد يخرج أو يدخل من و الى القرية .

في طولكرم جرت ايضاً مجموعة مداهمات و اعتقالات لبعض الافراد  من الفئة الشبابية من دون ذكر السبب الرئيسي وراء لك , وانتهى الامر ايضاً بموضع الحواجز التي تستجوب و تفتش كل فرد يخرج من المنطقة أو يريد الدخول اليها .

واستمر الامر نفسه في عدة قرى في الضفة الغربية مقل قلقيلية اتي اعتقل بها ثلاثة رجال منهم أحد الاسرى الذين تم تحريرهم مسبقاً , إضافة الى عمليات الاستجواب والتحقيق وتدمير الممتلكات .

وشعدت الخليل ايضاً مجموعة اعتقالات و مداهمات للبيوت و المنازل , وما زال سبب هذا مجهولاً فلا نعلم هل التهم الموجهة اليهم تتعلق بإفتعال الحرائق التي نشبت في اسرائيل الاسبوع الماضي أم ان الامر له علاقة بأمر آخر.