SHARE

قال “كايد الغول” و هو عضو في مكتب تحرير فلسطين , أن التطورات التي تشهدها المنطقة العربية في الوقت الحالي لها تأثيرها المباشر على القضية الفلسطينية و على ازدياد حدة التوتر بين فلسطين و اسرائيل , وأكد أن هنالك دولاً عربية تشارك في عملية تقسيم فلسطيين وتدعم إسرائيل بشكل مباشر و لكن في الخفاء و قال انه قد خاب ظنه بها الا انه لا بد من تحالف في فلسطين بين مختلف الطوائف و جهات المعارضة , و قال ان الحروب التي تعاني منها الدول العربية مثل سوريا و اليمن هي تقوم في الاساس على الاختلاف الطائفي و التطرف والارهاب.

وأضاف ايضاً في مؤتمر عقد بمناسبة احياء ذكرى حركة فتح , حيث قال أنه هنالك تسارع كبير في القرارات الاسرائيلية في الفترة الماضية وكونها تأتي بشكل مصاحب مع الاوضاع السيئة التي تعانيها منطقة الشرق الاوسط و ان هذا ليس بصدفة ابداً حيث أن خطط تهويد فلسطين و نشر المسطوتنات مرتبط اشد الارتباط بلحرب في سوريا و العراق .

خاصة وأن الرئيس الامريكي الحالي دونالد ترامب كان قد اعلن انه سيتدخل لحل القضية الفلسطينية الا ان اسرائيل بدأت في تسريع القرارات الهامة و المصادقة عليها قبل ان يقوم هو بإستلا منصبه بشكل رسمي .

وبوجود الصمت العربي و تورطت بعض الدول العربية في دعم عملية انشاء المستوطنات و تهويد القدس , دعى الى اهمية توحد الفلسطينيين تت راية واحدة , ورفض القرارات الاسرائيلية لكن الامر لن يتم حلها بعمليات الطعن أو بأعمال الشغب إذ لا بد من خطة استراتيجية سلمية يتم فيها الاتفاق مع الجانب الاسرائيلي على حل الخلافات و العيش بسلام .