SHARE

سامسونج تحاول انقاذ جيل النوت السنة القادمة

تقوم شركة سامسونج الآن بمحاولات كثيرة لاستعادة سمعتها بعد ما حصل في أجهزة الجيل نوت الجديدة والتي تسببت في انفجارات كثيرة تعود الى عطل في البطارية، ولم تكتفي الشركة بسحب أجهزتها بل أنها أعادت طرح تصنيعة جديدة مؤكدة فيها بأن المشكلة انتهت ولكن ما حصل كان صدمة لمستخدمين النوت وهو تكرار المشكلة حتى بعد التصنيعة الجديدة فقررت سامسونج سحب كافة التصنيعات من جيل النوت وإيقاف الجيل هذا الى أجل غير مسمى

 

 

القرار لشركة سامسونج الآن

بعض المواقع قامت بتسويق التسريبات والإشاعات التي تقول بأن شركة سامسونج لم تقرر بعد ما اذا كان النوت سُحب من الأسواق للأبد أم أنها ستحاول مجدداً في كسب ثقة جمهورها وإصدار تصنيعة جديدة في بداية السنة الميلادية القادمة

في مطلع الثلث الأخير شاركت سامسونج مع العالم إحصائيات الربح في الشركة خصوصاً بعد كارثة البطاريات مؤكدة بأنها قد سجلت خسائر كبيرة جراء تعويض الزبائن والمشاكل التابعة للجيل نوت

بعض المحللين أفصح عن بعض التوقعات التي تخص الخسائر المالية التي ستتحملها الشركة بعد إصدار النوت بأنها قد تصل الى ١٧ بليون دولار، مؤكدين أن شركة ضخمة بضخامة سامسونج ستستعيد عافيتها بسرعة وتعود الى السوق وهذا ما قامت به بالفعل بعد قرار سحب النوت من الأسواق حفاظا على سلامة المستخدمين ومحاولة في عدم توريط الشركة في المزيد من الخسائر

الإعلان عن سحب النوت من الأسواق للأبد كانت خطوة جريئة وصعبة ولكن على ما يبدو أن شركة سامسونج غير مستعدة الى الآن لإحالة النوت الى التقاعد بعد. فقد تتجه الشركة الى تغيير التصميم الداخلي والخارجي لأجهزتها القادمة والحفاظ على اسم نوت باقياً في السوق، الى الآن لم تتضح الرؤية بخصوص توجه الشركة في ما اذا كنا سنرى اصداراً جديداً يحمل اسم نوت أم لا

اما اذا كنت الآن من حاملي أجهزة نوت ٧ وكنت في كوريا مثلاً فلك مكافئة مالية قيمة اذا قمت بتبديل جهازك الى أي من أجهزة جالكسي ، وفي الولايات المتحدة أيضاً. هل ستستغني عن جهازك وتقوم بتبديله؟ أنتظر بياناً رسمياً من سامسونج فيما يخص النوت وسنوافيكم بالتحديث