SHARE

بعض توصيات المحللين لحماية شركة آبل من الخسارة

في الآونة الأخير وخصوصاً بعد اعلان ابل عن جهازها الجديد، صرح المحللين الاقتصاديين في وول ستريت أن الشركة تتعرض لخسارة قد لا يستطيع تيم كوك تعويضها ولكن اعترض تيم كوك و قال أنه ليس قلقاً حيال ذلك لأنه يمتلك خطة قوية ستحمي ابل من الخسارة. المزيد من النقاط الشيقة التي قد تصدمك اذا أكملت قراءة هذا المقال

آبل في أيادي أمينة إن صح القول

 

حسب المحللين الاقتصاديين فإن بداية عام ٢٠١٧ ستكون بداية صعبة نتيجة لخسائر الشركة في الربع الأخير من ٢٠١٦ ولكن اذا اتبع تيم كوك هذه النصائح المجنونة من بعض المحللين فإن الشركة ستكون في ايادي أمينة:

  • لا تدع مجالاً لجوجل: يتحدث الناس عن الذكاء التقني التي تملكه بعض المزايا الخاصة بجوجل لذلك الخطوة الأولى لإنقاذ الشركة هي أن تجعل الناس تؤمن بأن ابل أفضل من جوجل وأن الذكاء الذي تملكه أجهزة ابل أفضل بكثير من تلك الموجودة في جوجل وهذا أمر ليس بالسهل

  • ابل يجب أن تكون عالمية: ينصح المحللين الاقتصاديين أن توسع ابل من دائرتها لتكتسح العالم وأن تتفق مع مستثمرين دوليين بدلاً من حصرها في بعض المناطق في العالم. تحدث تيم كوك كثيراً عن رغبته في فتح الفرصة للمستثمرين في فتح متاجر لآبل حول العالم ولكن لم يتم أي شيء حتى الآن

  • من خط الإنتاج الى البيع مباشرة: دائما ما ينصح المحللين بأن يكون انتاج آبل أسرع من وضعها الحالي اذا أن نفاذ الكمية بسرعة أحد العيوب التي يعاني منها مستخدمي ومحبي آبل. استمع تيم كوك لنصائح المحللين جيداً فقد تكون هي طوق النجاة

  • المتابعة كل ربع من السنة: متابعة الأرباح والأسهم كل ربع من السنة سيرفع من نسبة توقع الخسارة والربح في الشركة وبالتالي سيتمكن الرئيس التنفيذي تيم كوك من التكهن عن وضع الشركة في المستقبل والتقدم بخطوة واحدة دائما عن ما سيحدث

وأخيراً لا نعلم اذا كان تيم كوك سوف ينفذ هذه الاقتراحات أم لا ولكن ننصحه بأن يتبع هذه النصائح حتى تبقى آبل على قيد الحياة فكلنا نحب ابل ان صح القول ولا نستغني عنها