SHARE

جاء فوز دونالد ترامب بالانتخابات الرئاسية كالصاعقة علي الشعب الأميريكي مشككين في صحة الانتخابات ، و لجأ البعض للتعديد من التشككات  التي يجري التحقيق بها في الوقت الحالي ، بداية من شركة الفيس بوك ؛ أصدرت أيضا شركة جوجل تصريحا أفاد بوجود أيدي روسية مجهولة تلاعبت به لاستخدام محرك البحث به لصالح ترامب في الانتخابات الرئاسية عام 2016 و جاء التصريح يوم الاثنين لصالح جريدة واشنطن بوست .

و قد تضمن البيان الموجهه من شركة جوجل التمويل الواصل إلي عشرات الآلاف من الدولارات التابعة للنظام الروسي و الذي تمكن من استخدام الجهات التكنولوجية لتوجيه مسار الانتخابات الإعلامية لصالح المرشح ترامب عبر بثهم العديد من الاخبار و الاعلانات المضللة . و قد تم فتح باب التحقيق علي شركة ” ألفابيت ” التابع لها العديد من المنتجات أمثال جوجول و يوتيوب و أخيرا الجيميل ؛ حيث لم يتوان الروس في مهمتهم الزويرية فتلاعبوا بجميع منتجات ألفا بيت الثلاث .

فيما دافعت شركة ” ألفابيت ” عن مصداقيتها لوكالة فرانس برس عبر تصريحاتها بسياسة الشركة  الصارمة في الحد من الإعلانات ذي المسار السياسي  و ذات الأفكار التطرفية من ناحية العرق و الدين .

و أكدت المدير التنفيذي للشركة إقدامه علي التحقيق الداخلي لجميع الأنظمة بالشركة للتوصل إلي الحقيقة مؤكدة تعاونها الدائم مع الشركات الأخري في سبيل الوصول إلي النتيجه الحاسمة بتقديم كافة المعلومات التي يمكن أن تتضمن أطراف الحقيقة .

و الجدير بالذكر موقف شركة جوجول الحالي عقب إنكارها التام سابقا لأي تدخل روسي من أنظمتها الشخصية للتلاعب بالمسار الانتخابي الأميريكي عقب اكتشاف تورط الفيس بوك و تويتر كلاهما في عملية التزوير الروسية تلك … فما الذي جد الآن ؟

فيما جاءت أصوات الكرملين نافية أي تدخل حادث بالنظام الانتخابي في أميريكا عام 2016 ، و جاءت الأصوات المرتفعة عقب اكتشاف كلا من تويتر و فيس بوك الإعلانات ذات التمويل الروسي و التي اقتضت تغير و تخريب المسار الانتخابي الأميريكي .

قضاء سياسي:

و أصدرت لجنة الاستخبارات من مجلس الشيوخ رغبتها بمثول الثلاث شركات إليها و ذلك يالثالث من نوفمبر عقب التأكد من دلائل تورطهم في مسألة التزوير الانتخابية ، و قد أقدمت شركة فيس بوك بتقديم أوراق ضمان مالية بقيمة 100 ألف دولار للترويج لما يقارب 3 آلاف إعلان روسي الأصل لخلق بوادر النزاع الطائفية بين الشعب الأميريكي . فيما ذكرت شركة تويتر حصولها علي ما يقارب من 274 ألف دولار لصالح قناة ” روسيا اليوم ” لتوفير ما يقارب من 1823 تغريدة لقلب ميزان النتائج .