تخطط نيوزيلندا لإعادة فتح حدودها أمام المسافرين في أبريل

ستظل حدود نيوزيلندا مغلقة للأشهر الخمسة المقبلة حيث تتخذ الدولة احتياطات لمكافحة فيروس كورونا ، حيث يخطط المسؤولون للسماح لبعض المسافرين الدوليين بدخول البلاد في أبريل.

وبحسب ما ورد أعلن مسؤولون حكوميون ذلك يوم الأربعاء خلال مؤتمر صحفي.

قال كريس هيبكنز ، وزير الاستجابة لفيروس كوفيد -19 في نيوزيلندا: “إن النهج المتدرج لإعادة الاتصال بالعالم هو النهج الأكثر أمانًا لضمان إدارة المخاطر بعناية”. بحسب رويترز. “إنه يقلل من أي تأثير محتمل على المجتمعات الضعيفة والنظام الصحي في نيوزيلندا.”

وأشارت الخدمة الإخبارية إلى أنه بموجب الاستراتيجية الجديدة ، ستبدأ نيوزيلندا في السماح للمسافرين الدوليين الذين تم تطعيمهم بالكامل بدخول البلاد اعتبارًا من 30 أبريل ، مضيفة أنه سيتم وضع هؤلاء المسافرين في الحجر الصحي لمدة سبعة أيام بعد وصولهم.

وفقًا للتقارير ، سيتم السماح للمقيمين الذين تم تطعيمهم وحاملي التأشيرات الموجودين في أستراليا بدخول نيوزيلندا اعتبارًا من 16 يناير. سيتم السماح للنيوزيلنديين الآخرين الذين تم تطعيمهم وحاملي التأشيرات المقيمين في بلدان أخرى بدخول البلاد في أقرب وقت ممكن اعتبارًا من 13 فبراير.

أضافت رويترز أن الولاية لن توفر مرافق الحجر الصحي في البلاد بعد الآن ، ولكنها ستتطلب عزلًا ذاتيًا وإثباتًا للتطعيم الكامل وفحصًا سلبيًا قبل المغادرة واختبار COVID-19 عند وصول المسافرين الدوليين إلى نيوزيلندا.

اتخذت نيوزيلندا بعضًا من أشد الإجراءات الوبائية شدة وأبلغت عن حوالي 10000 COVID-19 و 40 حالة وفاة منذ ظهور الوباء ، وفقًا للخدمة الإخبارية.

– تم التحديث في الساعة 9:32 صباحًا

READ  ألقى المصري الحكيم الصلحدر باللوم عن غير قصد على الفوضى في قناة السويس
Written By
More from Abdul Rahman
“هناك طريقة صحيحة وخاطئة لدغدغة فأر”
ملبورن ، أستراليا – هذا ليس الوقت المناسب عادة لتكون قارضًا في...
Read More
Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *