صورة مخيفة لعامل مصنع محيرة بعد ظهور شيء مخيف من خلفه

نشر موقع “ بلفاست لايف ” الإخباري لأيرلندا الشمالية سلسلة من الصور في عام 2016 ، تعكس حياة عمال القرن الماضي ، لكن إحدى تلك الصور أثارت عاصفة مرعبة على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن احتوت على شيء مخيف ليس له تفسير علمي واضح.

يعود تاريخ الصورة إلى عام 1900 ، وهي تظهر مجموعة من 10 شابات يعملن في مصنع الكتان في أيرلندا ، وكلهن ​​يرتدين ملابس العمل.

اقرأ أكثر:

في لمحة ، الصورة هي لقطة لما كانت عليه الحياة في السابق لهؤلاء الفتيات ، لكن الفحص الدقيق يكشف شيئًا أكثر ترويعًا وإزعاجًا.

عند النظر إلى الفتاة في الصف الثاني في أقصى الطرف الأيمن من الصورة ، نجد يدًا ظهرت من العدم ووضعت على كتفها ، بينما لا يبدو أن اليد تشير إلى أي من الفتيات الواقفات في الصورة بأذرع مطوية.

اعترف الفريق في Belfast Live بأنهم كانوا على دراية بالطبيعة المخيفة للصورة عندما قاموا بنشر المجموعة معًا ، في الواقع ، لم يتحقق هذا إلا بعد أن اقترب أحد أقارب الفتيات في الصورة من الموقع.

كتبت امرأة تدعى ليندا ، حفيدة أحد عمال المصنع الذين ظهرت في الصورة ، ليندا إلى بلفاست لايف للتعبير عن سعادتها بوضع صورة جدتها على أنها “آلان دونيلي” في الصورة.

ادعت ليندا أن الصورة الأصلية كانت لا تزال في حوزة والدها ؛ سميت “شبح العائلة” نتيجة لظهور هذه اليد الغريبة التي لم يعرف أصلها والتي لم تتغير منذ جمعها من الألبومات التاريخية.

أثارت الصورة المخيفة ضجة بين رواد المواقع الإعلامية ، حيث كتب أحد المستخدمين: “ذهبت إلى الفراش في وقت متأخر من الليل ، الآن بعد أن رأيت الصورة إذا كنت أستطيع النوم”.

READ  تم الإفراج عن كرسي ترامب الذي أدى اليمين بكفالة بقيمة 250 مليون دولار - إيست باي تايمز

أكد الكثيرون أن الصورة حقيقية ولم يغيرها برنامج فوتوشوب أو برامج أخرى ، بينما وصفها آخرون بأنه شرح أراد أن يلتقط صورة للحياة من أجل التاريخ.

More from Muhammad Ahmaud
قبل الانفصال بأشهر سيقول حسني: زوجتي “نقدية” .. بسمة تنفي الطلاق
لاقتراحات الأماكن للذهاب صدمة عاشها الجمهور أمس ، بعد إعلان الممثلة ومصممة...
Read More
Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *